الباب الخلفي للدكانة, هنا تجدون ملبس ع نعنع, طوفي, راس عبد, هنا نبيع دخان فرط, صور قديمة لأعراس ناس ماتوا, رسائل حب عتيقة لأناس صاروا يلبسون ربطات عنق ويدخنون دافيدوف, هنا لا نزيل الغبار عن البضاعة قبل توزينها, إيمانا منا بأن التراكم النوعي يؤدي إلى تغيير كمي

السبت، أبريل 28، 2007